الأحد 1 صفر 1436 - 23 نوفمبر 2014

101617: خطب فتاة فاستخارت ورأت أنهما وأسرتها في الجنة


صلت خطيبتي السابقة صلاة استخارة في رمضان المنصرم وقد رأت في الحلم أنني في الجنة معها هي وأسرتها وقد فسخنا الخطبة منذ عامين تقريبا وكلانا يرغب في الزواج من الآخر. فهل بوسعكم رجاء إخباري بما عليّ القيام به بشأن العودة إليها مجددا وإخباري رجاء ببعض التفاصيل الخاصة بصلاة الاستخارة التي قامت بها والتي رأتني فيها معها بالجنة.

الحمد لله
أولا :
إذا كانت هذه الفتاة مرضية الدين والخلق ، فلا مانع من إعادة خطبتها ، ثم إتمام العقد عليها ، ما دام كل منكما يرغب في هذا الزواج ، ونسأل الله تعالى أن ييسر لكما الخير حيث كان ، وأن يجعله زواجا سعيدا موفقا .
ثانيا :
يشرع للراغب في الزواج أن يستخير الله تعالى ، ويسمي الفتاة التي يريد الارتباط بها ، وكذلك تفعل الفتاة ، فإن مضى الأمر سهلا ميسرا من غير عائق ، فهذا دليل على أن من الخير إتمام العقد ، وإن وجد العائق كان هذا دليلا على صرف الله تعالى العبد عن إتمام العمل .
وليس في الاستخارة اعتماد على رؤيا كما يظن بعض الناس . وقد بينا ما يتعلق بالاستخارة وكيفيتها وشرح حديثها في جواب السؤال رقم (11981) ورقم (5882) .
وليس لدينا علم بتأويل الرؤيا .
والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا