الاثنين 26 ذو الحجة 1435 - 20 أكتوبر 2014
en

111956: اسم " هبة " وتنوع ألفاظ الناس به


أود أن أسأل عما إذا كان المعنى يختلف باختلاف هجاء الاسم : هبه ، هبة ، هبا ، هباه ؟ وجزاكم الله خيرا .

الحمد لله
الهبة هي العطية الخالصة من الأغراض والأعواض ، وتسمية المولودة بهذا الاسم اعترافا بمنة الله تعالى وشكرا له على نعمته أمرٌ محمود .
ولهذا الاسم أصل في كتاب الله ، ومنه أُخذ اسم " وهْب " ، و " موهوب " .
قال الزمخشري في تفسير قوله تعالى : ( هَبْ لِى مِنَ الصَّالِحِينِ ) الصافات/100 :
" هب لي بعض الصالحين ، يريد الولد ؛ لأنّ لفظ الهبة غلب في الولد وإن كان قد جاء في الأخ في قوله تعالى : ( وَوَهَبْنَا لَهُ مِن رَّحْمَتِنَا أَخَاهُ هَارُونَ نَبِيّاً ) مريم/53، قال عزّ وجلّ : (وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ ) الأنعام/84، ( وَوَهَبْنَا لَهُ يَحْيَى ) الأنبياء/90، وقال علي بن أبي طالب لابن عباس رضي الله عنهم حين هنَّأه بولده عليّ أبي الأملاك : شكرت الواهب ، وبورك لك في الموهوب . ولذلك وقعت التسمية بهبة الله ، وبموهوب ، ووهب وموهب " انتهى.
"الكشاف" (4/54،55)
أما تنوع ألفاظ الناس بهذا الاسم : ( هبة ) – بالتاء - ، أو ( هبا ) بالألف ، ونحو ذلك ، فليس هو من باب تنوع المعاني بتنوع الألفاظ ، وإنما هي لهجات تجري بها الألسنة خطأ به ، وإنما مردها جميعا إلى الفعل : ( وهب ) ، والاسم منه هو : ( هبة ) بالتاء المربوطة ، ويوقف عليها بالهاء ، فيقال : ( هبه ) ، أما مناداتها بـ ( هبا ) ، أو ( هباه ) أو غير ذلك فهي من الأخطاء التي لا نجد لها معاني خاصة في معاجم اللغة العربية ، أو هي نوع من الترخيم والتدليل ، يتأثر بحسب طريقة النطق ، ولهجة الذين يستعملون ذلك .
جاء في "المعجم الوسيط" (2/1059) :
" ( وهب ) له الشيء ( يهبه ) وَهْبًا ، وَوَهَبًا ، وَهِبَةً : أعطاه إياه بلا عوض ، فهو واهب ، ووهوب ، ووهَّاب ، ووهَّابة .
والهبة : العطية الخالية من الأعواض والأغراض . و ( شرعا ) : تمليك العين بلا عوض " انتهى.
وانظر جواب السؤال رقم : (69950) ، كما يمكنكم الاستفادة في موقعنا من مجموعة من الأسئلة المتعلقة بتسمية الأبناء ، منها مثلا : (101401)
والله أعلم .
 

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا