الجمعة 25 جمادى الآخر 1435 - 25 أبريل 2014
124657

قراءة القرآن للمستلقي على السرير

en
السؤال : ما حكم قراءة القرآن من المصحف في أثناء الاستلقاء على السرير للشخص الذي لا يعاني من أي مشاكل صحية وجسدية ؟

الجواب :
الحمد لله
لا حرج في قراءة القرآن من المصحف والإنسان مستلقي .
وقد روى البخاري (7549) ومسلم (301) أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتكئ في حجر عائشة ويقرأ القرآن .
قال النووي رحمه الله في "شرح صحيح مسلم" :
"فيه جواز قراءة القرآن مضطجعا ومتكئاً" انتهى .
وقال الشيخ صالح الفوزان :
"قراءة القرآن من المضطجع لا بأس بها سواء كان مضطجعًا على السرير أو على الأرض . لا بأس بذلك فيتلو الإنسان القرآن على أي حال كان . قائمًا أو قاعدًا أو مضطجعًا . وسواء كان متوضئًا أو محدثًا حدثًا أصغر . إذا كانت القراءة عن ظهر قلب . أما إذا كانت القراءة من المصحف فإن المحدث لا يجوز له مس المصحف حتى يتوضأ" انتهى .
"المنتقى من فتاوى الفوزان" .
والله أعلم
 

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا