الجمعة 25 جمادى الآخر 1435 - 25 أبريل 2014
126055

نزلت عليها صفرة بعد الأربعين من نفاسها فهل تصلي وتصوم؟

السؤال: بعد الأربعين مباشرة صمت قضاء ما علي من صوم شهر رمضان وخلال صومي أجد خروج الصفرة من غير وجود دم علما أن هذا الوقت موعد حيضتي ، فسؤالي هو هل صيامي صحيح أم علي إعادته وقضاؤه من جديد ، علما أني أصلي ولم أقطع الصلاة لأني في غالب وقتي توجد معي علامات الطهارة ولا أجد ما يجعلني أترك الصلاة .

الجواب :
الحمد لله
ذهب جمهور أهل العلم إلى أن أكثر النفاس أربعون يوماً فإذا تجاوز الدم ذلك فهو استحاضة
إلا إذا صادف وقت العادة ، فهو حيض .
وينظر جواب السؤال رقم 10488
وعليه فلو رأيت الدم بعد الأربعين وصادف وقت عادتك ، فهو حيض . أما الصفرة فلا يترتب عليها شيء ؛ لقول أم عطية رضي الله عنها : (كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئاً) رواه أبو داود (307 ) وصححه الألباني في صحيح أبي داود .
وقد أصبت في أدائك للصلاة وقضاء ما عليك من الصوم ، زادك الله علما وهدى .
والله أعلم .
 

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا