الجمعة 7 محرّم 1436 - 31 أكتوبر 2014

169795: وافقت الوزارة على فسخ المنحة الجامعية ولم تطالبه برد ما أخذه من النقود


أنا طالب تمتعت بمنحة جامعية العام الفارط (عقد طالب باحث) ووقعت التزاما بعدم تعاطي أي نشاط آخر مأجور. بعد ذلك تحصلت على عقد عمل فقمت بمطلب لفسخ عقد الطالب الباحث. قامت الوزارة بقطع صرف المنحة و لكن لم يطالبوني إلى حد الآن ببقية المبلغ الذي تسلمته. هل أخليت ذمتي مع الله و أوفيت بإلتزامي مع الوزارة هل أزكي هذا المبلغ أم أنتظر لأتأكد من عدم مطالبة الدولة به هل يمكن أن أشارك صديقي,بهذا المبلغ, في مشروع رأس ماله قرض ربوي

الجواب :
الحمد لله
أولا :
إذا وافقت الوزارة على الفسخ ، ولم تطالبك بالمبلغ الذي تسلمته ، فهذا راجع إليها ، لكن ينبغي أن تتأكد من عدم المطالبة مستقبلا قبل أن تنفقه أو تدخل به في مشروع ما .
وهذا المبلغ إذا حال عليه الحول وكان نصابا بنفسه أو بما انضم إليه من ذهب أو فضة أو نقود ، وجبت زكاته ولو كنت مطالبا برده أو عازما على رده ، فما دام في ملكك عند حولان الحوال فزكاته واجبة .
ثانيا :
تجوز مشاركة المرابي أو من رأس ماله من قرض ربوي ، لأن الصحيح : أنه يملك ما اقترض ، مع إثمه بالربا .
والأولى مشاركة المسلم الصالح البعيد عن هذه الكبيرة .
وينظر للفائدة جواب السؤال رقم : (48005) .
والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا