الجمعة 25 جمادى الآخر 1435 - 25 أبريل 2014
9606

تولية غير المسلم على بيت مال المسلمين

رجل يهودي ولي صيرفيا في بيت مال المسلمين ليزن الدراهم المقبوضة والمصروفة ، وينقدها ، ويعتمد في ذلك قوله ، هل تحل ولايته أم لا ؟ وهل يثاب ولي الأمر على عزله واستبدال ثقة مسلم بدله ، وهل يثاب المساعد في عزله ؟.


الحمد لله

لا يحل تولية اليهودي ذلك ، ولا يجوز إبقاؤه فيها ، ولا يحل اعتماد قوله في شيء من ذلك ، ويثاب ولي الأمر وفقه الله تعالى في عزله ، واستبدال مسلم ثقة ، ويثاب المساعد في عزله .

قال الله تعالى : " يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا بطانة من دونكم لا يألونكم خبالا ودوا ما عنتم " آل عمران : 118 إلى آخر الآيات ، ومعناها لا تتخذوا من يداخل بواطن أموركم من دونكم ، أي من غيركم ، وهم الكفار ، لا يألونكم خبالا أي لا يقصرون فيما يقدرون على إيقاعه من الفساد والأذى والضرر ، قد بدت البغضاء من أفواههم ، يقولون نحن أعداؤكم ، والله أعلم .

فتاوى الإمام النووي 225
أضف تعليقا