الاثنين 3 ذو القعدة 1439 - 16 يوليو 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


104545: تريد لبس النقاب وخطيبها يقول لها البسيه بعد الزواج


خطيبتي تريد النقاب أنا أقول بعد الزواج فهل عليّ وزر أم لا ؟

تم النشر بتاريخ: 2007-12-19

الحمد لله
ستر المرأة وجهها عن الرجال الأجانب عنها واجب ، في أصح قولي العلماء ، لأدلة كثيرة سبق بيانها في جواب السؤال رقم (11774).
وعليه ؛ فينبغي أن تعين خطيبتك وتشجعها على لبس النقاب ، وأن تفرح وتسرّ بذلك ، لا أن تصدها عنه ، أو تدعوها لتأخير لبسه إلى وقت الزواج ، فإنها مأمورة بطاعة ربها ، قبل الزواج وبعده ، وعليها أن تسارع في ذلك ، وأن تحذر الإثم والذنب المترتب على العصيان والمخالفة .
قال الله تعالى : ( وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُبِينًا ) الأحزاب/36 .
وينظر جواب السؤال رقم (36807) ورقم (2572 ).
وينبغي أن تحمد الله تعالى وتشكره أن وفقك لخطبة الفتاة الصالحة التي تسعى للفضيلة ، وترغب في لبس النقاب ، في زمان يلهث فيه كثير من النساء خلف الأزياء الفاتنة ، والملابس الفاضحة .
واعلم أن الخاطب أجنبي عن مخطوبته لا يحل له النظر إليها أو الخلوة بها أو مصافحتها ، حتى يتم عقد النكاح فتصبح زوجة له .
نسأل الله لكما التوفيق والثبات والسداد .
والله أعلم .

أضف تعليقا