الأحد 2 جمادى الآخر 1439 - 18 فبراير 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


106610: لم يكن يعلم أن العمل في البنك حرام


لم أكن أعلم أن العمل في البنك حرام ، وقد تبت إلى الله تعالى وتركت العمل ، فما حكم الأموال التي جمعتها من عملي في البنك ؟ هل هو مال حرام ؟

تم النشر بتاريخ: 2007-08-31

الحمد لله
ما دمت لم تكن تعلم أن هذا العمل حرام ، وقد تركت العمل بمجرد علمك بأنه حرام ، فلا يلزمك التخلص من هذه الأموال ، ولا حرج عليك من الانتفاع بها ، لقول الله تعالى بعد ما بَيَّن تحريم الربا : (فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ) البقرة/275 .
قال الشيخ ابن عثيمين : "من فوائد الآية : أن ما أخذه الإنسان من الربا قبل العلم بالتحريم فهو حلال له، بشرط أن يتوب وينتهي" انتهى .
"تفسير سورة البقرة" (3/377) .
وقال علماء اللجنة الدائمة للإفتاء :
"المدة التي جلستها في البنك للعمل فيها : نرجو من الله أن يغفر إثمها عنك ، وما جمعتَه من نقود وقبضتها بسبب العمل في البنك عن المدة الماضية : لا إثم عليك فيها ؛ إذا كنت تجهل الحكم في ذلك" .
الشيخ عبد العزيز بن باز ، الشيخ عبد الرزاق عفيفي ، الشيخ عبد الله بن غديان ، الشيخ عبد الله بن قعود .
" فتاوى اللجنة الدائمة " ( 15 / 46 ) .
وقالوا أيضاً :
"إذا كان الواقع كما ذكرت ، من أنك تركت العمل به بعد أن أخبرت أنه لا يجوز العمل في البنك : فلا حرج عليك فيما قبضته من البنك مقابل عملك لديه مدة الأشهر المذكورة ، ولا يلزمك التصدق بها ، وتكفي التوبة عن ذلك ، عفا الله عنا وعنك ؛ لقول الله سبحانه : ( وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانْتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ )" انتهى .
الشيخ عبد العزيز بن باز ، الشيخ عبد الرزاق عفيفي ، الشيخ عبد الله بن غديان ، الشيخ عبد الله بن قعود .
" فتاوى اللجنة الدائمة " ( 15 / 50 ، 51 ) .
 

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا