السبت 8 ذو القعدة 1439 - 21 يوليو 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


en

109187: بدعة التهليل عند اتباع الجنازة


السؤال : ما الحكم فيمن يقولون عند اتباع الجنازة (لا إله إلا الله – الدايم وجه الله) ، وذلك بصوت مسموع – وعند الدفن يقولون (يا رحمن – يا رحمن .. ) فما الحكم في ذلك ؟ وما هي السنة عند اتباع الجنازة وعند دفن الميت؟

تم النشر بتاريخ: 2008-10-22

الجواب :
الحمد لله
"هذا القول مُبتدع . ولا شك أنه لا إله إلا الله ، وأنه لا يبقى إلا الله ، لكن كونها تُتخذ على هذا الوجه الذي ذُكر في السؤال هذا من البدع ، لأن كُل طريق لم يفعله السلف مما يقرب إلى الله ، ويتعبد لله به فإنه بدعة ، وكذلك عند الدفن قولهم : (يا رحمن – يا رحمن .. ) أيضاً من البدع .
والسنة لمن اتبع الجنازة أن يكون متأملاً متفكراً في مآله ، وأنه الآن يمشي مشيعاً للجنازة ، وسيُمشى معه مشيَّعاً ، كما شيعت هذه الجنازة ، ويتأمل في أعماله وأحواله .
وأما عند الدفن فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه ، وقال : (استغفروا لأخيكم ، واسألوا له التثبيت ، فإنه الآن يُسئل) فَهَذا هو المشروع" انتهى .
فضيلة الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله .
"إجابات مفيدة" (ص 18) .

 

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا