السبت 8 ذو القعدة 1439 - 21 يوليو 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


139759: حكم الاشتراك في التأمين لدفع ضرائب التركة


السؤال : في بعض الدول إذا مات الشخص توجب على الورثة أن يدفعوا ضرائب على ممتلكات الميت ، فمثلاً إذا ترك الميّت أربعمائة ألف جنيه تأخذ الحكومة أربعين ألفاً تحت مسمى ضرائب التركة . وعليه ؛ فإن التركة لا تقسم وفقاً للشريعة الإسلامية . السؤال هو: هل يجوز شراء تأمين ضرائب التركة؟ لأن هذا التأمين سيقوم بتغطية الضرائب المفروضة من الحكومة على تركة الشخص .

تم النشر بتاريخ: 2009-11-02
الجواب :

الحمد لله

لا شك أن أخذ الضرائب على التركة وغيرها من ممتلكات الناس من الأمور المحرمة ، ومن الظلم البين ، وأكل أموال الناس بالباطل . وقد سبق بيان تحريم الضرائب في جواب السؤال رقم (39461) .

إلا أن هذا الظلم الواقع عليكم لا يبيح لكم الوقوع في الحرام الذي هو عقد التأمين المشتمل على الغرر الكثير والربا والميسر . كما سبق بيان ذلك في جواب السؤال (8889) .

وفي جواب السؤال رقم (89805) ذكرنا فتوى الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله أنه لا يجوز التعامل بالربا ، من أجل دفع الضرائب من الفائدة الربوية .

والله أعلم

 

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا