الأربعاء 5 جمادى الآخر 1439 - 21 فبراير 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


en

145780: إيداع أموال في البنك التجاري


مرحبا ، إنني مسلمة جديدة ، وقبل أن أعتنق الإسلام أودعت مالا بالبنك التجاري بفوائد ، فليس هناك بنك إسلامي في منطقتي ؛ فهل أنتفع بالفوائد في دفع رسوم تعليم أقربائي ؛ حيث إنهم لا يجدون ما يدفعون؟

تم النشر بتاريخ: 2010-03-25

 

الجواب :

الحمد لله :

أولاً : إيداع الأموال في البنوك الربوية أمر محرم ، ولا يرخص فيه إلا في حالات الضرورة ، مع الاقتصار على وضعها في الحساب الجاري دون أخذ أي فائدة عليه ، وقد سبق بيان ذلك في جواب السؤال (104349) ، (23346) ، (49677) .

 

ثانياً : الفوائد الربوية المتحصلة من وضع المال في البنك هي من الربا المحرم ، ولذلك فالواجب التخلص منها بإنفاقها في أوجه البر المختلفة ، وليس لصاحب المال أن يستعملها في منفعته الخاصة ، أو منفعة من يجب عليه أن ينفق عليهم ، مثل آبائه ، وأبنائه ، وزوجته .

 

أما إذا كان أقاربك هؤلاء ممن لا يلزمك الإنفاق عليهم ، كأن يكونوا إخوة لك ، أو أقارب آخرين ، فلا بأس من دفعها عنهم كرسوم تسجل في المدراس ، ولا بأس أيضا أن تعطيهم هذه الفوائد ينفقونها في احتياجاتهم المختلفة ، خاصة وأنهم من الفقراء المحتاجين .

وينظر جواب السؤال (292) ، (81952) .

 

والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا