الأحد 2 جمادى الآخر 1439 - 18 فبراير 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


153579: قال لزوجته مازحا: أيوه هطلقك


السؤال: كنت أبحث في أوراقي الخاصة بالمكتب ، وكنت منهمكاً في البحث ، فدخلت علي زوجتي وقالت لي : ( إيه أنت بتدور على قسيمة الجواز علشان هتطلقني ) وهي كانت بتهزر ، فقلت لها - برضو وأنا بهزر - : ( إيوه ) ، وبعدها تذكرت أن الطلاق عموماً لا يصح فيه الهزار فندمت على ذلك ، ولا أدري ما الوضع في هذة الحالة ، هل يقع الطلاق أم لا؟

تم النشر بتاريخ: 2010-11-01

الجواب :
الحمد لله
إذا كان الأمر كما ذكرت ، فإن تقدير الكلام : أيوه هطلقك . وهذا لا يقع به طلاق ؛ لأنه وعد في المستقبل ، قد تنفذه وقد لا تنفذه ، فإذا لم توقع الطلاق مرة أخرى ، لم يقع .
والطلاق كما أشرت لا فرق فيه بين الجد والهزل ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : (ثَلاثٌ جِدُّهُنَّ جِدٌّ وَهَزْلُهُنَّ جِدٌّ : النِّكَاحُ ، وَالطَّلاقُ ، وَالرَّجْعَةُ) رواه أبو داود (2194) والترمذي (1184) وابن ماجه (2039) وحسنه الحافظ ابن حجر في التلخيص الحبير 3/424 ، والألباني في صحيح سنن الترمذي (944) .
فينبغي الحذر من ذلك .
والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا