الجمعة 7 جمادى الآخر 1439 - 23 فبراير 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


tr

155627: المراد بذبح العقيقة يوم سابعه


السؤال: وضعت زوجتى الخميس السابعة صباحا متى تكون السماية ، وماذا أفعل عند السماية ؟

تم النشر بتاريخ: 2010-11-25

الجواب :
الحمد لله
إذا كان المقصود بالسماية العقيقة التي تذبح عن المولود ، فإنها تذبح يوم سابعه ؛ لحديث سمرة بن جندب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " كل غلام مرتهن بعقيقته ، تذبح عنه يوم سابعه ، ويسمى فيه ، ويحلق رأسه " . رواه الترمذي ( 1522 ) والنسائي ( 4220 ) وأبو داود ( 2838 ) . والحديث : صححه الشيخ الألباني رحمه الله في " الإرواء " ( 4 / 385 ) .
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : " قوله: «تذبح يوم سابعه» ، أي: يسن أن تذبح في اليوم السابع ، فإذا ولد يوم السبت فتذبح يوم الجمعة ، يعني قبل يوم الولادة بيوم ، هذه هي القاعدة ، وإذا ولد يوم الخميس فهي يوم الأربعاء وهلم جرا " انتهى من "الشرح الممتع" (7/ 493).
وعليه : فإنك تذبح العقيقة يوم الأربعاء صباحا ، أو خلال النهار .
وأما تسمية المولود فإنه يسمى في اليوم الأول ، أو السابع ؛ لحديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( وُلِد لي الليلة غلام فسميته باسم أبي إبراهيم ) رواه مسلم ( 3126 ) .
وعن عائشة رضي الله عنها قالت : عق رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الحسن والحسين يوم السابع وسماهما . رواه ابن حبان ( 12 / 127 ) والحاكم ( 4 / 264 ) . وصححه الحافظ ابن حجر في " فتح الباري " ( 9 / 589 ) .
ولا حرج في ذبح العقيقة في أي يوم ، وكذلك التسمية .
والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا