الأحد 9 ذو القعدة 1439 - 22 يوليو 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


176816: هل يجب على الابن تنفيذ وصية والديه وهي تقيد تصرفاته ؟


السؤال : إذا توفي والداي فهل يتعين عليّ إنفاذ وصيتهما كأن يطلبا مني أن لا أهاجر إلى بلد إسلامي مثلا ؟ .

تم النشر بتاريخ: 2011-12-27

الجواب :
الحمد لله
إنفاذ الأولاد وصية والديهم بعد وفاتهما هو من البر بهم ، كما سبق بيانه في جواب السؤال رقم ( 137688 ) ، ولكن ليعلم أن وصية الوالدين – أو أحدهما – إذا اشتملت على فعل محرَّم أو ما فيه ضرر على الأولاد فلا يجوز تنفيذها ، وليس هناك فرق بين هذا وبين ما ذكرناه سابقا من أمرهما لأولادهما بما هو معصية أو ما فيه ضرر عليه ، وعليه : فالخروج من بلاد الكفر قد يتعين على المسلم إذا خشي على دينه بسبب بقائه بين أظهر أهل تلك البلاد ، فحينئذ حتى لو كان الوالدان على قيد الحياة فلا طاعة لهما عليه ، فكيف وقد صارا من الأموات ؟! ومثله يقال في السفر لطلب العلم أو للجهاد في سبيل الله ، فكل ذلك يُبحث في تفصيله وأحواله وهما على قيد الحياة ليُنظر في حاجتهما لبقاء ولدهما عندهما أو للنظر في حقيقة تخوفهما من سفره وترحاله لطلب العلم أو للجهاد ، أما وقد ماتا فلم يعد هناك مجال للبحث في المسألة ، وقد ذكرنا فيما سبق أن ضابط بر الوالدين في الطاعة أنه يجب عليه طاعتهما فيما لهما فيه نفع أو مسوغ شرعي ولا ضرر عليه فيه ، وأين انتفاعهما بعدم سفر ابنهما وهما ميتان ؟!
فالواقع أن مخالفة وصيتهما أوسع وأسهل من مخالفة رغبتهما في الحياة ، وقد سبق تفصيل ذلك.
وعليه : فليبحث المسلم العاقل عما هو واجب عليه فليفعله ، وما هو محرم عليه فليكف عنه أو لا يفعله ابتداء ، وليبحث عما فيه نفع لدينه أو دنياه وليسع لتحقيقه بلا أدنى حرج إن شاء الله .
وانظر أجوبة الأسئلة ( 60259 ) و ( 65867 ) و ( 12199 ) و ( 130387 ) .

والله أعلم

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا