الأحد 2 جمادى الآخر 1439 - 18 فبراير 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


182609: اقترض من البنك باسم عمه ومات العم وأعفاه البنك فهل لورثته مطالبته ؟


السؤال:
أنا اقترضت من بنك التسليف باسم عمي ، والد زوجتي ، وبعد فترة من الزمن توفى عمي رحمه الله عليه ، مع العلم بأنه أنا المستفيد من مبلغ القرض ، وأنا الكفيل ، ولما توفي عمي تم إعفائي من الأقساط المتبقية لبنك التسليف بالأمر الملكي السامي ، فقام أولاد عمي بمطالبتي بدفع المبالغ المتبقية المعفاة من بنك التسليف للورثة ؟

تم النشر بتاريخ: 2012-08-08

الجواب :
الحمد لله
الاقتراض باسم الغير ، يتم على صور سبق بيانها في جواب السؤال رقم (148714).
والصورة الشائعة هي الوكالة ، بأن يوكّل المحتاج من يقترض له .
ويترتب على ذلك أنه إذا مات الوكيل ، وأعفاه البنك من السداد ، فإن على الموكِّل أن يرجع إلى البنك ، ويخبرهم بحقيقة الأمر ، وأنه المستفيد الحقيقي من القرض ؛ لأن إبراء الوكيل لا يعني إبراء الموكّل شرعا .
والبنك هو صاحب الحق في إعفائه أو إلزامه .
وأما ورثة الوكيل المتوفى ، فلا يحق لهم مطالبة الموكِّل بشيء .
والله أعلم .

موقع الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا