الثلاثاء 4 ذو القعدة 1439 - 17 يوليو 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


201711: مصل اللبن من الأطعمة المباحة


السؤال:
هل مصل اللبن حرام ؟

تم النشر بتاريخ: 2013-09-16

الجواب :
الحمد لله
مصل اللبن هو ما سال منفصلا عن اللبن ، وأصله – كما يقول ابن سيده في " المحكم " (8/336) -: " مَصَلَ الشيءُ يَمْصُل مَصْلاً ومُصُولاً : قَطَر . والمَصْلُ والمُصَالَةُ ما سالَ من الأقِطِ إذا طُبِخ ثم عُصِر . ومَصَلَ اللَّبنَ يَمْصُلُه مَصْلاً إذا وَضَعَه في وعاءِ خوصٍ أو خرِقَ حتى يَقْطُرَ ماؤُه . والمُصُولُ تَمْييزُ الماءِ من اللَّبنِ ".
وقد كان اللبن من أكثر طعامه صلى الله عليه وسلم ، وهو من الفطرة التي اختارها يوم الإسراء والمعراج ، حيث قال عليه الصلاة والسلام : ( فَأَخَذْتُ الَّذِي فِيهِ اللَّبَنُ فَشَرِبْتُ . فَقِيلَ لِي : أَصَبْتَ الْفِطْرَةَ أَنْتَ وَأُمَّتُكَ ) رواه البخاري (3394) ، ومسلم (168).
وقد امتن الله عز وجل على عباده بهذا الطعام النافع ، فقال سبحانه : ( وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَنًا خَالِصًا سَائِغًا لِلشَّارِبِينَ ) النحل/66.
وبهذا يعلم أنه لا حرج في تناول اللبن ومشتقاته ، وما مصل وسال منه ، ولا حرج في ذلك ، إلا أن يكون مراد السائل دخول بعض المواد المحرمة في شيء من منتجات مصل اللبن ، أو تخميره بالطريقة التي تحوله إلى درجة الإسكار ، فحينئذ يحرم لا لكونه " مصل لبن "، ولكن لاشتماله على علة الإسكار التي هي سبب التحريم .
وإلا ؛ فالأصل الإباحة ، وقد كان اللبن وما نتج منه أحد أهم الأطعمة الرئيسية زمن النبي صلى الله عليه وسلم .
والمختصون بالغذاء اليوم يقولون : يُعد مصل اللبن مشروباً مثالياً لإمداد الجسم بالمواد المغذية ، وهو غني بمعادن الكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم . ويمد الجسم أيضاً بمجموعة من الفيتامينات ، ويحتوي فقط على نحو 25 سعرةً حراريةً لكل مائة ملليلتر، كما يحتوي على بروتين تستشفي منه العضلات ، ويدخل في صناعة أغذية مفيدة .
والله أعلم .

موقع الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا