السبت 8 ذو القعدة 1439 - 21 يوليو 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


221107: هل يجوز للبنت أن تكشف ركبتها أمام أخيها ؟


السؤال:
هل يجوز ان تكشف أخت ركبتها لأخيها مع العلم أن ركبتها مكسورة ؟

تم النشر بتاريخ: 2014-08-19

الجواب:

الحمد لله

سبق في جواب السؤال رقم : (82994) أن عورة المرأة أمام محارمها كالأب والأخ وابن الأخ هي بدنها كله إلا ما جرت العادة بكشفه في البيت ، كالوجه والشعر والرقبة والذراعين والقدمين .

وانظر أيضا جواب السؤال رقم : (43480).

فلا يجوز للمرأة أن تكشف عن ركبتها لأخيها ، إلا للضرورة والحاجة كالمداواة ونحوها .

وقال الشيخ سليمان الماجد حفظه الله :

" لا يجوز للمرأة تقصد إظهار ركبتها أمام النساء أو المحارم؛ لما في ذلك من المفاسد والشرور الكثيرة العاجلة والآجلة " انتهى .

http://www.salmajed.com/fatwa/findnum.php?arno=4460

أما إن احتاجت المرأة إلى كشف ركبتها أمام أخيها ، كأن يكون بها مرض ، وكان أخوها طبيبا ، أو احتاجت إلى ربط ركبتها العليلة ، وليس في البيت إلا أخوها ، ونحو ذلك : فحينئذ يجوز لها الكشف عن ركبتها للحاجة .

وقد سبق في جواب السؤال رقم : (5693) أنه لا خلاف بين العلماء في جواز نظر الطبيب الأجنبي إلى موضع المرض من المرأة عند الحاجة ، فيجوز لأخيها أن ينظر إليها عند الحاجة إلى ذلك من باب أولى .

والله تعالى أعلم .

موقع الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا