الجمعة 17 ذو القعدة 1440 - 19 يوليو 2019
العربية

المسافر إذا مسح على الخفين ، ثم أقام ، فإنه يتيم مسح مقيم

229137

تاريخ النشر : 04-05-2015

المشاهدات : 9144

السؤال


المسافر يمسح على الجوربين ثلاثة أيام بلياليها ، فإذا وصل المسافر إلى بلده قبل انتهاء فترة المسح ، فهل يتوقف عن المسح باعتباره أصبح مقيما ، أم يكمل مدة المسح على اعتباره كان مسافرا ؟


الحمد لله
إذا مسح المسافر على الجوربين ثم رجع إلى بلده فإنه ليس له أن يمسح أكثر من يوم وليلة (24 ساعة) ، فإن كان مسح في السفر أقل من يوم وليلة ، فإن له أن يمسح حتى يكمل باقي يومه وليلته ، وإن كان مسح أكثر من يوم وليلة في السفر، فلا يجوز له المسح أكثر من ذلك .

قال ابن قدامة رحمه الله في " المغني " (1/181) :
" وَإِذَا مَسَحَ مُسَافِرٌ أَقَلَّ مِنْ يَوْمٍ وَلَيْلَةٍ , ثُمَّ أَقَامَ أَوْ قَدِمَ : أَتَمَّ عَلَى مَسْحِ مُقِيمٍ ، وَخَلَعَ , وَإِذَا مَسَحَ مُسَافِرٌ يَوْمًا وَلَيْلَةً فَصَاعِدًا , ثُمَّ أَقَامَ أَوْ قَدِمَ : خَلَعَ ، وَهَذَا قَوْلُ الشَّافِعِيِّ , وَأَصْحَابِ الرَّأْيِ , وَلَا أَعْلَمُ فِيهِ مُخَالِفًا ; لِأَنَّهُ صَارَ مُقِيمًا , لَمْ يَجُزْ لَهُ أَنْ يَمْسَحَ مَسْحَ الْمُسَافِرِ " انتهى .

وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
" قوله : ومن مسحَ في سَفَر ، ثم أقام من مَسَحَ في سَفَرٍ ثم أقام ، فإِنَّه يُتمُّ مسحَ مقيم إِن بقيَ من المدَّة شيءٌ ، وإِن انتهت المدَّةُ خَلَعَ .
مثاله : مسافرٌ أقبلَ على بلده ، وحان وقتُ الصَّلاة ، فمسحَ ثم وصل إلى البلد ، فإِنَّه يُتمُّ مسحَ مقيمٍ ؛ لأن المسحَ ثلاثة أيَّام لمن كان مسافراً ، والآن انقطع السَّفرُ ، فكما أنَّه لا يجوزُ له قَصْرُ الصَّلاة لمَّا وصلَ إلى بلده ، فكذا لا يجوز له أن يتمَّ مَسْحَ مسافرٍ .
فإن كان مضى على مسحه يومٌ وليلة ، ثم وصلَ بلدَه فإِنه يخلعُ ، وإِن مضى يومان خَلَعَ ، وإن مضى يومٌ بقي له ليلة " انتهى من " الشرح الممتع " (1/251) .

وقال رحمه الله – أيضاً - :
" إذا مسح مسافراً ثم أقام ، فإنه يتم مسح مقيم على القول الراجح ، إن كان بقي من مدته شيء ، وإلا خلع عند الوضوء وغسل رجليه " انتهى من " مجموع فتاوى ابن عثيمين " (11/176) ‏.‏

وأما إذا حصل العكس ، بأن مسح وهو مقيم ثم سافر : فإنه يكمل مسح مسافر ، فيكمل ثلاثة أيام بلياليهن على المدة التي كان قد مسحها وهو مقيم .
وقد سبق بيان ذلك في جواب السؤال رقم : (111874) .

والله أعلم .

المصدر: موقع الإسلام سؤال وجواب

إرسال الملاحظات