الأربعاء 5 ذو القعدة 1439 - 18 يوليو 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


165955: الحكمة من ذكر الغراب في قصة ابني آدم دون غيره من الحيوانات


السؤال:

لماذا ذكر الغراب في قصة أولاد آدم (عليه السلام)

تم النشر بتاريخ: 2011-06-26

الجواب :
الحمد لله
لما قتل ابن آدم أخاه لم يدر ماذا يصنع به ، لأنه أول ميت مات من بني آدم ، فأرسل الله تعالى غراباً يثير الأرض ليدفن فيه غراباً آخر ميتاً ـ على ما قاله بعض المفسرين ـ قال الله تعالى : (فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الْأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْأَةَ أَخِيهِ قَالَ يَاوَيْلَتَا أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْأَةَ أَخِي فَأَصْبَحَ مِنْ النَّادِمِينَ) المائدة/31 .
والحكمة من تخصيص الغراب : أن الغراب هو الذي يقوم بدفن الأشياء دون غيره من الحيوانات .

قال القاسمي رحمه الله : "حكمة تخصيص الغراب : كون الغراب دأبه المواراة . قال أبو مسلم : عادة الغراب دفن الأشياء . فجاء غراب فدفن شيئاً فتعلم ذلك منه" انتهى من "محاسن التأويل" .
وقال الألوسي رحمه الله : " والغراب : طائر معروف . قالوا : والحكمة في كونه المبعوث دون غيره من الطيور أو الحيوان ، لأنه يتشاءم به في الفراق والاغتراب ، أو لأن من عادة الغراب دفن الأشياء " انتهى من "روح المعاني" (3/286) .


والله أعلم

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا