الأحد 9 ذو القعدة 1439 - 22 يوليو 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


194243: تطهرت للصلاة ثم وضعت المناكير على أظافر رجلها ثم لبست الجورب فهل تمسح عليه؟


السؤال:
أعلم أنه يجب إزالة طلاء الأظافر عند الوضوء ، ولكن لي صديقة سألتني : هل يجوز الوضوء ثم أضع طلاء الأظافر ، ثم لبس الجورب وأمسح على الجورب المدة المحددة للمسح ؟ أم لا يجوز هذا لوجود طلاء الأظافر ؟

تم النشر بتاريخ: 2013-01-07

الجواب :
الحمد لله
أولاً :
يشترط للمسح على الخفين أو الجوارب أن يكون الإنسان قد لبسهما بعد طهارة كاملة ، فقد روى البخاري (206) ومسلم (274) عن الْمُغِيرَةِ بن شعبة رضي الله عنه قَالَ : " كُنْتُ مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي سَفَرٍ ، فَأَهْوَيْتُ لِأَنْزِعَ خُفَّيْهِ فَقَالَ : (دَعْهُمَا ، فَإِنِّي أَدْخَلْتُهُمَا طَاهِرَتَيْنِ ، فَمَسَحَ عَلَيْهِمَا) .
وفي مسند الإمام أحمد (18118 ) من حديث صفوان بن عسال : ( فأمرنا أن نمسح على الخفين إذا نحن أدخلناهما على طهر..) .
قال الشيخ الألباني : حسن صحيح . انظر : "التعليقات الحسان على صحيح ابن حبان" (3/92).
وقد سبق بيان ذلك في جواب السؤال رقم (128445) .
ثانياً :
إذا كانت صديقتك قد تطهرت طهارة كاملة قبل وضع المناكير على الأظافر ، فلها أن تلبس الجوارب وتمسح عليها في الوضوء ، ولا يضر وجود ما يمنع من وصول الماء للأظافر ، لأن الواجب في القدمين ، في حال لبس الخفين والجوارب : هو المسح عليهما ، وليس الغسل ، فإذا خلعت الجوارب وأرادت الطهارة بعد ذلك : فلا بد من إزالة المناكير عن أظافر القدمين .
والله أعلم .

موقع الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا