الثلاثاء 27 ذو الحجة 1435 - 21 أكتوبر 2014

163183: حكم شراء مذكرات دراسية لم يأذن أصحابها في نسخها وبيعها


السؤال:

قريبتي تسألني الان ومنتظرة الاجابة: عندها اختبارات وكانت تصور وتنسخ ورق وفتاة اخري تنسخ ورق مادة لم يكن مع قريبتي تلك المادة وعندما استأذنتها في الورق الذي معها اعتذرت البنت بأن الورق ليس ملكها وعندما انصرفت الفتاة فوجئت قريبتي بالعاملة في المكتبة تعطيه اياها وانها نسخته من وراء الفتاة الاخري. قريبتي أخذته ودفعت ثمنه لكنها لا تريد أن تبدأ المذاكرة منه قبل أن تعرف ما الحكم. مع العلم أن الورق عندها في البيت الان..وأعتقد انه المصدر الوحيد لمذاكرة تلك المادة وانها لاتعرف البنت صاحبة الورق أفتوني بارك الله فيكم

الجواب :
الحمد لله
ما قامت به عاملة المكتبة من تصوير الأوراق دون إذن صاحبتها : اعتداء وظلم ، ولا يجوز لمن علم الحال أن يصور أو يشتري هذه الأوراق ، فإن فعل كان شريكا في العدوان والإثم ، والحقوق الفكرية - كالتأليف والاختراع - محفوظة لأصحابها ، لا يجوز الاعتداء عليها . وينظر للفائدة جواب السؤال رقم : (129191) .
وعليه فليس لقريبتك الانتفاع بهذه الأوراق ، بل تردها إلى المكتبة وتأخذ مالها ، وينبغي أن تنصح العاملة وتبين لها خطأها .
وإذا احتاجت إلى أوراق هذه المادة فلتبحث عنها عند زميلاتها أو في المكتبات الأخرى .
والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا