6223: حمل المصحف عند دخوله الحمام


السؤال :
دائما أحمل معي قرآن بغض النظر أين أكون ذاهبا لأنني أحب أن أقرأ دائما ، أضعه في حقيبة كتبي ، ماذا أفعل إذا كنت خارج المنزل وأردت الذهاب للحمام ؟ لا أستطيع أن أتركه خارجاً فربما يأخذه أحد ما ، فأضعه في حقيبة الكتب وآخذها معي للحمام فهل هذا جائز ؟
في أمريكا دورات المياه فيها مساحات كبيرة ، و مكان مخصص لقضاء الحاجة .
أين يمكن أن أضع حقيبتي ؟.

الجواب :
الحمد لله
إذا تمكنت من إبقائه خارجا فهذا جيد ، وإذا خشيت عليه من السرقة أو الضياع فلا بأس من أن تدخله معك الحمام وهو في الحقيبة ، وإذا جعلت الحقيبة بعيدة عن المرحاض فهذا هو الأكمل والأحسن . والله تعالى أعلم .
الإسلام سؤال وجواب
الشيخ محمد صالح المنجد
أضف تعليقا