الثلاثاء 4 ذو القعدة 1439 - 17 يوليو 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


199469: يدعو أن يبعده الله عمن ظلمه كما بين السماء والأرض


السؤال:
هل الدعاء بهذه الصياغة حرام ( اللهم بعد بيني وبين فلانة بعد السماء عن الأرض لأنها مصدر أذى لي ؟

تم النشر بتاريخ: 1970-01-01

الجواب :
الحمد لله
يجوز للمظلوم أن يدعو على ظالمه ، لقوله تعالى : (ل َا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنْ الْقَوْلِ إِلَّا مَنْ ظُلِمَ ) النساء /148 .
وما ذكرته من الدعاء يفهم منه أنك تدعو الله بأن لا تقابل الشخص الذي تدعو عليه أبداً بسبب الضرر والأذى الذي أوقعه عليك .
فالمقصود بأن يبعده الله عنك ما بين بعد السماء والأرض الْمُبَالَغَة في الْبُعْدَ بينك وبين الشخص الأخر ، لأن السماء والأرض كل منهما في اتجاه غير الآخر ويستحيل قربهما .
وهذا المعنى لا إشكال فيه .
وعلى المظلوم أن يكون عادلاً في دعائه على الظالم فلا يبالغ في الدعاء مع كون المظلمة يسيرة لا تستحق كل ذلك .
والأفضل للمظلوم أن يصبر ولا يدعو على ظالمه .
والذي ننصحك به هو الاقتصار على الدعاء بأن ينجيك الله من شره ، ومن شر كل ذي شر ، وأن ينصرك على من ظلمك ، ونحو هذا من الأدعية التي يحصل بها المقصود وهو نجاتك ممن ظلمك .
وينظر للفائدة جواب السؤال رقم : (41017 ) ، (181752) , (106446) .
والله أعلم .

موقع الإسلام سؤال وجواب
أضف تعليقا