الأحد 6 ربيع الأوّل 1444 - 2 اكتوبر 2022
العربية

أسلم ثم فعل شيئا من نواقض الإسلام جهلاً به

106506

تاريخ النشر : 05-10-2008

المشاهدات : 7529

السؤال

إذا دخل كافر في الإسلام ثم صدر منه ناقض من نواقض الإسلام بسبب جهله فكيف يُعامل ؟ وهل يجدد إسلامه ؟

الجواب

الحمد لله.


"يُعامل بالتي هي أحسن ، ويُبين له أن هذا من نواقض الإسلام ، ولا يحتاج إلى تجديد إسلامه ، لأن هذا الناقض الذي فعله لم يكن عالماً به ، والله عز وجل يقول : (وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولًا) الإسراء/15 ، ويقول : (وَمَا كُنَّا مُهْلِكِي الْقُرَى إِلَّا وَأَهْلُهَا ظَالِمُونَ) القصص/59 ، والجاهل ليس بظالم ، لأنه لم يتعمد الإثم ، لا سيما من كان حديث الإسلام" انتهى .
فضيلة الشيخ ابن عثيمين رحمه الله .
"الإجابات على أسئلة الجاليات" (1/32، 33) .
 

هل انتفعت بهذه الإجابة؟

المصدر: الإسلام سؤال وجواب