الجمعة 8 ربيع الأوّل 1440 - 16 نوفمبر 2018
العربية

الاشتراك في نظام الإدخار في شركة البترول

21087

تاريخ النشر : 25-01-2002

المشاهدات : 6761

السؤال

1. ما حكم الإدخار في شركة أرامكو خصيصا سواءًَُ مستثمر أو لا؟
 2. ماهي التقية عند السنة و الشيعة؟
 3. هل يجوز تسمية الشيخ إبن باز بالإمام؟ ومن هم الأئمة عند السنة؟ .

نص الجواب

الحمد لله

1-الادخار في شركة أرامكو سواء استثمر أم لا الذي يظهر منعه لأنه أخذ لمالٍ أقل وبذل مال أكثر من المال المأخوذ وهذا عين الربا لأنه مع استثماره غير خاضع للزيادة أو النقص بل ربحه مضمون فالظاهر منعه .

2-التقية عند أهل السنة المداراة دون المداهنة عند الحاجة إلى المداراة والنطق بما لا يعتقده الشخص إذا خاف المسلم على نفسه وقلبه مطمئن بالإيمان .

أما عند الشيعة فهي إظهار الموافقة للمخالف ولو كان محقا مع إبطان مخالفته والاستمرار على ما عندهم من ضلالات وهي عين النفاق الذي هو إظهار الإسلام وإبطان الكفر .

3 – الشيخ ابن باز إمام من أئمة الهدى ، وممن برز في علوم الشريعة ونصرها واهتم بها واستحق الإمامة في الدين .

المصدر: الشيخ : عبد الكريم الخضير

إرسال الملاحظات