الأحد 23 ربيع الآخر 1443 - 28 نوفمبر 2021
العربية

يشكو أنه لا يشعر بالمتعة مع زوجته

222996

تاريخ النشر : 03-01-2015

المشاهدات : 32846

السؤال


أنا شاب متزوج منذ خمسة أشهر وللأسف لا أشعر بأي إثارة أو متعة مع زوجتي رغم أنني لا أعاني من أي مشاكل جنسية وأعتقد أنه لا يوجد لدى أي مشاكل جنسية سوى أنني لا أشعر بوجود زوجتي في الفراش وأصبح موضوع العلاقة الجنسية شيء عادي جدا في حياتي, ولا أعلم لماذا لا أشعر بأي انجذاب جنسي تجاه زوجتي ولا تثيرنى مع ملاحظة أنني أشعر بكامل المتعة الجنسية أثناء مشاهدة الأفلام الجنسية وممارسة العادة السرية ولكنى أقلعت عنهما بعدما تزوجت وللأسف أنا غير راضي وغير مستمتع نهائيا ففكرت فى الزواج مرة أخرى لعل وعسى يكون العيب في زوجتي، فما هي نصيحتكم لي؟

الجواب

الحمد لله.

نسأل الله أن يفرج همّك وينفس كربك.

أولا:

ما زلت في بداية حياتك الزوجية ، والفترة التي قضيتها مع زوجتك غير كافية في الحكم على زواجك منها ؛ فلا تتعجل في اتخاذ أي قرار مصيري تجاه حياتك الزوجية.

وماذا سيكون تصرفك إن تزوجت الثانية ثم وجدت النتيجة نفسها ؟

ثانيا:

لعل ما تشكو منه هو بسبب ممارستك للعادة السرية سابقا ، وكذلك مشاهدة الأفلام التي جعلت الخيال لديك أوسع ما يمكن وكان للشيطان دور كبير في إثارتها لديك وشعورك بالمتعة ، وعند ممارسة الحلال لم تجد تلك اللذة .

ما تحتاجه أخي السائل هو صفاء ذهن ، وكثرة استغفار ، ونسيان المتعة المحرمة التي سبقت .

فقد يكون ما تشعر به الآن هو من تزيين الشيطان ، الذي يريد منك أن لا تكتفي بالحلال ، فيريد أن يعيدك إلى الحرام مرة أخرى .

ولا تنس أن الشيطان يحضر المتعة المحرمة ويشجع عليها ، كما أن الشيطان يزين المرأة الأجنبية في عين الرجل حتى يفتن بها ، مع أنها قد تكون دون زوجته في الجمال!!

فأكثر من الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم ، وأكثر من ذكر الله تعالى ، فإنك بذلك تطرد عنك الشيطان وتنجو من نزغاته ووسوسته .

ثالثا:

قد تحتاج إلى شيء من الصراحة مع زوجتك ، حتى لا تؤثر تلك المشكلة على علاقتك بها ويحصل تفكك للأسرة مع أن الحل قد كان سهلا في متناول اليد .

نسأل الله تعالى أن ييسر لك أمرك ويوفقك لكل خير .

والله أعلم

هل انتفعت بهذه الإجابة؟

المصدر: الإسلام سؤال وجواب