الاثنين 19 رجب 1440 - 25 مارس 2019
العربية

هل تسجد للسهو إذا نسيت عدد مرات التسبيح في الركوع والسجود؟

226159

تاريخ النشر : 28-04-2015

المشاهدات : 7904

السؤال


هل ينبغي سجود السهو في حال نسيت عدد المرات التي قلت فيها سبحان ربي العظيم في الركوع أو سبحان ربي الأعلى في السجود ؟ وهل يكون سجود السهو قبل أم بعد التسليم من الصلاة وهل هو قبل أو بعد التشهد ؟ وهل يجب قراءة أو فعل أي شيء بعد أداء سجود السهو؟ وهل صلاتي تصح في هذه الحالة أم يجب علي إعادتها ؟


الحمد لله
أولاً :
يجب الإتيان بالذكر الوارد في الركوع والسجود (التسبيح) مرة واحدة فقط ، وما زاد على ذلك فمسنون.

وعليه فلا يجب ، بل ولا يشرع لك سجود السهو في حالة عدم ضبط العدد ، أو الاقتصار على المرة الواحدة ، ولو عمداً ، وصلاتك صحيحة .
ينظر جواب السؤال رقم : (65874) .

ثانياً :
في الأحوال التي يشرع فيها للمصلي أن يسجد للسهو ، فإنه يجوز له أن يسجد قبل السلام ، أو بعد السلام ، بغض النظر عن تفصيل سهوه ، باتفاق الفقهاء .
لكن أمر الاختيار فيما قبل السلام ، أو بعده ، إنما هو في الأفضل فقط ، وليس في وجوب ذلك .

وبناء على ذلك ، نقول :
يكون سجود السهو قبل السلام في الأحوال التالية :
إذا ترك واجباً من الواجبات ، أو إذا شك في عدد الركعات ولم يترجح عنده أحد الطرفين فبني على العدد الأقل .
ويكون السجود بعد السلام في الأحوال التالية :
إذا زاد في صلاته ، أو شك وترجح عنده أحد الطرفين وبنى عليه .
ينظر جواب السؤال رقم : (12527) .
وهذا هو الأكمل .
ومن عكس فلا حرج عليه ، وصلاته صحيحة ، باتفاق الفقهاء .
قال الشيخ ابن باز " الأمر واسع في ذلك : فكلا الأمرين جائز ، وهما السجود قبل السلام وبعده ؛ لأن الأحاديث جاءت بذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم " انتهى من " مجموع فتاوى ابن باز " (11/367) .

ثالثاً :
سجود السهو يكون بعد التشهد . ولا يُشرع أن يؤتى بعده بالتشهد .

والذكر الوارد بعد سجود السهو : هو التكبير للرفع منه ، ثم السلام بعده ، سواءً أكان السجود بعد السلام الأصلي ، أم قبله .
ولا يُشرع ذكر آخر ولا تشهد ولا دعاء .
ينظر جواب السؤال رقم : (7895) ، و (54076) .
والله أعلم .

المصدر: موقع الإسلام سؤال وجواب

إرسال الملاحظات