الخميس 15 ربيع الآخر 1441 - 12 ديسمبر 2019
العربية

هل زرع أنبوب في جسد المريض لإخراج البول يبطل الصوم ؟

السؤال


هل زرع أنبوب في جسد المريض لإخراج البول بسهولة مفسد للصيام؟


الحمد لله
زرع أنبوب في جسد المريض لإخراج البول والفضلات من بطنه لا يفطر ؛ لأن ذلك ليس طعاما ولا شرابا ، ولا هو في معنى الطعام ولا الشراب .

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
" والشارع إنما حرم علينا الأكل أو الشرب - يعني في الصيام -، فما كان قائما مقام الأكل والشرب أعطي حكم الأكل والشرب ، وما ليس كذلك فإنه لا يدخل في الأكل والشرب لفظا ولا معنى ، فلا يثبت له حكم الأكل والشرب " .
انتهى من "مجموع فتاوى ورسائل العثيمين" (19/ 205)
وقال أيضا :
" لو أن الإنسان أدخل منظاراً إلى المعدة حتى وصل إليها، فإنه يكون بذلك مفطراً ؛ يعني على المذهب .
والصحيح : أنه لا يفطر ، إلا أن يكون في هذا المنظار دهن أو نحوه ، يصل إلى المعدة بواسطة هذا المنظار ، فإنه يكون بذلك مفطراً ، ولا يجوز استعماله في الصوم الواجب إلا للضرورة .
ولو أن الإنسان كان له فتحة في بطنه ، وأدخل إلى بطنه شيئاً عن طريق هذه الفتحة ، فعلى المذهب يفطر بذلك ، كما لو داوى الجائفة .
والصحيح أنه لا يفطر بذلك ، إلا أن تجعل هذه الفتحة بدلاً عن الفم ، بحيث يدخل الطعام والشراب منها لانسداد المرئ أو تقرحه ، ونحو ذلك، فيكون ما أدخل منها مفطراً كما لو أدخل من الفم، وهذا هو اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية " انتهى من "الشرح الممتع" (6/ 370) .
وقال الشيخ سليمان الماجد حفظه الله :
" القسطرة هي إدخال أنبوب من مخرج البول ؛ لأغراض طبية متعددة ، وهي لا تفطر الصائم؛ لأنها ليست أكلا ولا شربا، ولا من جنس المفطرات الأخرى " انتهى .
http://www.salmajed.com/node/12191

وينظر جواب السؤال رقم : (38023) ، (2299) .
والله تعالى أعلم .

المصدر: موقع الإسلام سؤال وجواب

إرسال الملاحظات