السبت 19 جمادى الآخرة 1443 - 22 يناير 2022
العربية

يريد أن يشتري تذاكر الموظفين بفيزا صديقه ويعطيه العمولة التي تأخذها مكاتب الحجز.

239795

تاريخ النشر : 12-03-2016

المشاهدات : 2226

السؤال


أنا مفوض بحجز تذاكر سفر لعمال شركتنا ، وغالبا احجز عن طريق مواقع شركات الطيران ؛ لأنها دائما تكون أرخص سعرا ، ونظرا لعدم امتلاكي لفيزا أقوم بالتواصل مع مكاتب للسفر والسياحة للحجز فتقوم هي بالحجز دفع ثمن التذاكر مقابل عمولة يأخذونها ، وطلبت من صاحب العمل استخدام فيزته الشخصية فرفض ، وأحد الموظفين في شركتنا لديه فيزا يمكنه من الحجز والدفع لتذاكر الطيران ، فهل يجوز توكيله بالقيام بهذه المهمة وأعطيه نفس العمولة التي كانت تأخذها مكاتب السفر ؟ أم لا يجوز ذلك لأنه موظف في الشركة ؟ مع العلم أن الحجز عن طريق هذا الموظف سيوفر علينا الوقت والمجهود .

الجواب

الحمد لله.


عرضت هذا السؤال على شيخنا عبد الرحمن البراك حفظه الله تعالى ، فقال :
" لا بد من الرجوع لصاحب الشركة واستئذانه ، فإن رضي بهذه الطريقة وبالعمولة المدفوعة : فلا حرج حينئذ " انتهى .
ووجه ذلك : أنك موكل من قبل صاحب الشركة بالحجز في مكاتب السفر والسياحة ، وليس لك العدول عما وكلك به إلا بإذنه .
والله أعلم .

هل انتفعت بهذه الإجابة؟

المصدر: الشيخ محمد صالح المنجد