الخميس 7 ربيع الأوّل 1440 - 15 نوفمبر 2018
العربية

كسب المصور

3243

تاريخ النشر : 07-07-1999

المشاهدات : 4690

السؤال


هل يجوز العمل في معمل تصوير يرتاده غير المسلمين بحيث أستخرج لهم صور من أفلامهم وفيها ما فيها من الصور ؟
أنا أعمل في هذا المعمل مفترضا أنه حلال ، ولكن إذا كان هذا العمل حراما بناء على دليل شرعي ، فهل لي الاستمرار فيه إلى أن أجد عملا آخر ، أفتوني مأجورين ..

نص الجواب


الحمد لله
جاء في فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء برقم " 6402 " ما يلي :
" تصوير ذوات الأرواح حرام والكسب حرام " انتهى .
والله عز وجل إذا حرّم شيئا حرم ثمنه ، فالتصوير لذوات الأرواح حرام كما جاءت بذلك الأدلة الصحيحة ، ومن ثم فإن كسبه خبيث لا يجوز أكله ، ويستثنى من ذلك الصور للضرورات والحاجات كصور إثبات الشخصية وما يُستعمل لتتبع المجرمين ونحوها فيجوز القيام بذلك وأخذ الأجرة عليه ، ويمكن للسائل أن يشتغل بتصوير ما ليس له روح ، أو يسعى في كسب آخر ، ومن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه .

المصدر: الشيخ محمد صالح المنجد

إرسال الملاحظات