الأحد 9 جمادى الآخر 1439 - 25 فبراير 2018


خيارات البحث:


مجال البحث:


12048: تريد أن تدعو بالزواج من رجل معين في الجنة


مجموعة من النساء في مجلس قالت إحداهن : أسأل الله أن يرزقني بأبي بكر في الجنة ، وقالت الثانية : أسأل الله أن يرزقني بعمر وهكذا ، فقالت إحداهن : هذا اعتداء في الدعاء ، فأنكرن عليها وقلن أن الداخل يشتهي ما يشاء ، فما التوضيح ؟.

تم النشر بتاريخ: 2000-10-01


الحمد لله

عرضنا هذا السؤال على فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين ، فأجاب حفظه الله :

هذا الدعاء فيه نوع من الاعتداء ، وأبو بكر له زوجات وعمر له زوجات وعلي له زوجات ، لكن تدعو الله فتقول : اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول وعمل ، والجنة فيها ما تشتهيه الأنفس وتلذ الأعين . والله أعلم .

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
أضف تعليقا