الجمعة 4 رمضان 1442 - 16 ابريل 2021
العربية

حكم إجراء عملية جراحية لإزالة عيب على الوجه

217839

تاريخ النشر : 27-10-2014

المشاهدات : 5579

السؤال


أريد أن أعرف حكم إجراء عملية جراحية لإزالة بعض الندبات على وجهي التي مازلت تظهر بشكل واضح منذ كنت صبيا وأصبحت تؤثر على نفسيتي خاصة عند الاجتماع مع الناس ؟

الجواب

الحمد لله.


إجراء العلميات الجراحية لإزالة العيوب التي تطرأ على البدن ، جائزة ما لم يترتب على تلك العمليات ضرر أكبر على بدن المريض ، أو صحته ، فإذا ثبت من كلام الأطباء أن لا ضرر من تلك العمليات ، فلا حرج من إجرائها .

فقد سئل الشيخ عبد العزيز بن باز :
أنا شاب أبلغ من العمر 18 سنة مقبل على الزواج ، يوجد أثر على وجهي ، مما جعلني خجولاً أمام الناس ، هل يجوز أن أعمل عملية في وجهي مما يجعلني غير مشوه أمام الناس .

فأجاب رحمه الله :
" إذا كان في الوجه شيء من آثار الجدري ، أو أشياء في الوجه أخرى تشوهه ، إذا كان عند الأطباء شيء يزيل هذا الأثر ، ويزيل التشويه عنه ، فلا بأس ... " انتهى من " فتاوى نور على الدرب " لابن باز (20/307) .

وسئلت اللجنة الدائمة : عن شاب حدث له بروز ظاهر في " الثديين " .

فأجابت :
" يجوز لك إجراء عملية التجميل لإزالة هذا البروز ، إذا غلب على الظن نجاح العملية ، ولم ينشأ ضرر ، يزيد على فائدتها أو يساويه ، وبالله التوفيق " انتهى من " فتاوى اللجنة الدائمة – المجموعة الأولى " (25/63)

وللفائدة ينظر جواب السؤال رقم : (47694) .

والله أعلم .

هل انتفعت بهذه الإجابة؟

المصدر: موقع الإسلام سؤال وجواب

موضوعات ذات صلة