الأربعاء 13 ربيع الأوّل 1440 - 21 نوفمبر 2018
العربية

أسلمت وتسأل كيف تخبر والديها

33827

تاريخ النشر : 08-04-2003

المشاهدات : 4342

السؤال

أسلمت أخت من أصل هندوسي ، لم تخبر والديها بعد ولكنها ستخبرهما قريباً ، لا تدري كيف تخبرهما لأنها متأكدة بأنهما سيتبرآن منها ، أرجو أن تساعدها بطريقة تخبر فيها والديها ، لا تريد أن تخبر والديها بأن شخصاً ما سوف يتزوجها وينفق عليها ( حتى لو وجدت أحداً ) لأن والداها سيظنان بأنها أسلمت من أجل ذلك الرجل (وهذا غير صحيح) . فأرجو النصيحة .

نص الجواب

الحمد لله

نحمد الله تعالى أن وفق هذه الأخت وهداها لاعتناق الإسلام ، ونسأله سبحانه أن يثبت قلبها ، وأن يزيدها إيمانا ويقينا .

ونصحها بإخبار والديها ، أو بعدم إخبارهما يتوقف على معرفة ما يترتب على ذلك ، وهل سيقف الأمر على التبرؤ منها دون طردها أو إيذائها ، وهل يملكان قوة قهرها لإرجاعها إلى دينهم أم لا ؟

وبكل حال فإن كان يترتب على إخبارها مضرة لها ، فإننا ننصحها بتأجيل ذلك ، حتى يقوى إيمانها ، ويزداد علمها ، على أن يسعى المسلمون المطلعون على إسلامها في إيجاد الزوج الصالح لها ، والبيئة المهيأة لاستقبالها في حال انفصالها عن والديها .

وكون والديها يظنان أنها أسلمت لأجل الزواج من شخص معين ، لا يضرها ، ولا حرج عليها في هذا الزواج إذا ترتب عليه حفظها وإعانتها على التمسك بدينها .

وينبغي أن تشاوروا أهل العلم والخبرة في بلدكم ممن يعرفون حال هذه الأخت ، وحال أهلها ، والظروف المحيطة بهم .

والله أعلم .

المصدر: الإسلام سؤال وجواب

إرسال الملاحظات