السبت 9 ذو القعدة 1442 - 19 يونيو 2021
العربية

هل ثبت أن قراءة سورة " الملك " عقب صلاة الفجر تكون سببا للإنجاب ؟

202217

تاريخ النشر : 04-08-2013

المشاهدات : 46592

السؤال


أخبرتني رفيقتي أنها كانت تقرأ سورة الملك عقب صلاة الفجر حيث أخبرتها أحد رفيقاتها أن هذا سبب يجعلها تحمل وحدث بالفعل وحملت بعدها بشهر ونصف ، أود أن أعرف مدي صحة هذا الأمر ، حيث لا أريد أن أتبع البدع . وهل هناك دعاء معين نقوله من أجل أن يرزقنا الله بالأطفال ؟

الجواب

الحمد لله.


أولا :
تقدم في إجابة السؤال رقم : (134346) أن تخصيص سورة معينة أو آية معينة لغرض معين بدون دليل شرعي ثابت : من البدع .
ولا نعلم في الشرع دليلا على أن قراءة سورة الملك عقب صلاة الفجر ، أو فيما سوى ذلك من الأوقات : هو من أسباب الحمل ، وحصول الذرية ؛ فهذا الكلام لا دليل عليه ، والعلماء الذين صنفوا في فضائل سور القرآن لم يذكروا ذلك في فضائل سورة الملك ولا غيرها ، فعلم بذلك أن هذا الفعل من البدعة .

والثابت في فضل سورة الملك أن ملازمة قراءتها بالليل والنهار ينجي بإذن الله من عذاب القبر .
تراجع إجابة السؤال رقم : (26240) ، والسؤال رقم : (191947) .

وليس مجرد أن هذه المرأة قد حملت بعد ملازمة قراءة هذه السورة بعد الفجر ، دليلا على أن الحمل إنما حصل بسبب ذلك ؛ بل هو أمر وقع ، صادف قدرا من عند الله بذلك .
قال علماء اللجنة الدائمة :
" ما قد يحصل لبعض المرضى الذين يجيئون إلى القبور ويسألون الموتى لا حجة فيه لجواز هذا العمل ؛ لأن البرء قد يصادف ذلك الوقت بتقدير الله عز وجل ، فيظن الجاهلون أنه بسبب الرجل الصالح الذي في القبور" .
انتهى بتصرف يسير من "فتاوى اللجنة الدائمة" (1/ 435-436) .

ثالثا :
ليس هناك دعاء معين للإنجاب ، ولكن عموم الدعاء وسؤال الله الذرية الصالحة نافع بلا شك ، والدعاء من أعظم أسباب حصول المطلوب ، والنجاة من المرهوب .

وأفضل الأدعية في ذلك : الأدعية الواردة في كتاب الله تعالى ، كما في قوله عز وجل : ( هُنَالِكَ دَعَا زَكَرِيَّا رَبَّهُ قَالَ رَبِّ هَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاءِ * فَنَادَتْهُ الْمَلَائِكَةُ وَهُوَ قَائِمٌ يُصَلِّي فِي الْمِحْرَابِ أَنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكَ بِيَحْيَى ) آل عمران/ 38، 39 .
وللاستزادة يراجع : إجابة السؤال رقم : (2910) .

والله أعلم .

هل انتفعت بهذه الإجابة؟

المصدر: موقع الإسلام سؤال وجواب